المرجو الانتظار قليلا سوف يتم التوجيه الى المدونة الجديدة وشكرا المرجو الانتظار قليلا سوف يتم التوجيه الى المدونة الجديدة وشكرا

إنظم لصفحتنا على الفيس بوك

المرجوا إنتظار 30 ثانية تجاوز

الاثنين، 10 مارس، 2014

الرد السريع على استشهاد ساجي درويش ومقتل جندي اسرائيلي الان في مستوطنة بيت ايل

الرد السريع على استشهاد ساجي درويش ومقتل جندي اسرائيلي الان في مستوطنة بيت ايل
مدينة نابلس الاخباريه

الله اكبر الرد السريع على استشهاد ساجي درويش

عاجل :: مقتل جندي اسرائيلي الان في مستوطنة بيت ايل وسماع صوت سيارات الاسعاف في المنطقة

كتائب الشهيد أبو علي مصطفى: نقسم بدماء الشهداء .. نقسم بدم الشهيدين معتز وشحة وساجي درويش أن جرائم الاحتلال لن تمر بدون عقاب وسيدفع الاحتلال الصهيوني ومستوطنيه الثمن باهظاً على جرائمه بحق شعبنا الفلسطيني. ونعلن الليلة مسئوليتنا عن إطلاق النار على مستوطنة بيت إيل . المجد والخلود للشهداء. وإننا حتماً لمنتصرون.






إرتقاء شهيد برصاص الاحتلال شرق رام الله

الإثنين | 10/03/2014 - 08:22 مساءاً

 وكالة الحرية الاخبارية- استشهد الشاب ساجي صايل درويش (18 عاماً) من قرية بيتين، وأصيب آخر مساء اليوم الاثنين، بعد إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليهم بالقرب من البؤرة الاستيطانية "جفعات اساف" المقامة على أراضي قرية بيتين شمالي رام الله.
ونقلت سيارة إسعاف الشهيد درويش إلى مستشفى رام الله، بعد أن احتجزته قوات الاحتلال لقرابة الساعة من الزمن حيث نزف حتى الموت.

وفي الرواية الاسرائيلية، فتحت قوات الاحتلال الاسرائيلي مساء اليوم نيران اسلحتها باتجاه مجموعة من الشبان الفلسطينيين ما ادى الى استشهاد احدهم بحجة القائهم الحجارة باتجاه السيارات المارة على الشارع رقم 60 قرب البؤرة الاستيطانية "غفعات اساف".


استشهاد شاب برصاص الاحتلال قرب رام الله

الشهيد ساجي درويش

رام الله - معا - استشهد الشاب ساجي صايل درويش جرابعة (18 عاماً) من بيتين، وهو طالب في جامعة بيرزيت، مساء اليوم الاثنين، بعد إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار عليه بالقرب من البؤرة الاستيطانية "جفعات اساف" المقامة على أراضي قرية بيتين شمالي رام الله.

وقالت مصادر محلية من القرية لوكالة معا برام الله أن الشاب كان في طريقه إلى بيت للأغنام يعود لعائلته، يقع بالقرب من الشارع الالتفافي، حيث أطلق الجنود النار عليه وهو بالقرب من المنزل المهجور.

وأكدت ذات المصادر أن الشاب معتاد على الذهاب إلى المنزل لإطعام الأغنام، مرجحين أن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب خلال تواجده في هذا المنزل، رافضين ادعاءات جيش الاحتلال، بأنه كان يلقي الحجارة على سيارات المستوطنين.

ونقلت سيارة إسعاف الشهيد درويش إلى مستشفى رام الله، بعد أن احتجزته قوات الاحتلال لقرابة الساعة من الزمن، ومن المقرر أن يتم تشييع جثمانه يوم غد إلى مثواه الأخير في مسقط رأسه قرية بيتين.


وفي الرواية الاسرائيلية، فتحت قوات الاحتلال الاسرائيلي مساء اليوم نيران اسلحتها باتجاه مجموعة من الشبان الفلسطينيين ما ادى الى استشهاد احدهم بحجة القائهم الحجارة باتجاه السيارات المارة على الشارع رقم 60 قرب البؤرة الاستيطانية "غفعات اساف".

وقالت المصادر الاسرائيلية ان مجموعة الشبان القت الحجارة تجاه سيارات المستوطنين على الشارع المذكور، وحين وصلت القوة العسكرية وفتحت النار باتجاههم واصابت احدهم بجراح قاتله وفقا للرواية الإسرائيلية.

ونعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين رفيقها ساجي درويش والذي استشهد بكمين احتلالي في رام الله.

































0 التعليقات:

إرسال تعليق